تم إطلاق سراح إريك كابينديرا ، المؤسس المشارك للرابطة ، من السجن في تنزانيا ، لكنه يواجه غرامات قاسية

كتابة يوم

التصنيفات غير مصنفالوسوم , ,

إريك كابينديرا يغادر السجن في تنزانيا

تم الإفراج عن الصحفي الاستقصائي إريك كابينديرا ، العضو المؤسس للرابطة الدولية لصحفيي الدين من السجن في تنزانيا. لمدة سبعة أشهر ، عانى  إيريك ظروفا قاسية في السجن الشيء الذي جلب عليه عواقب وخيمة على صحته. وأخيراً ، لكن موازاة مع إطلاق صراح هذا الصحفي الاستقصائي، سُلطت عليه غرامة ثقيلة لا يستطيع دفعها، الشيء الذي جعل عملية غطلاق صراحه عملية تكاد تكون شكلية.

تشارك اللرابطة الدولية لصحفيي الدين منظمة العفو الدولية في استنكار هذه المعاملة القاسية للصحفي الذي كان هدفه الوحيد هو جعل العالم مكانًا أفضل مع تقارير صادقة ونزيهة ومتوازنة.