غلوبل بلوس: “حرياتي هي حرياتك”، ثمن تقييد الحرية الدينية

كتابة يوم

غالباً ما يتم تبرير الحريات المتدنِّية كضرورة من ضرورات الحفاظ على السلام، ومع ذلك وجدت الأبحاث باستمرار أنَّ إنكار الحريات الدينية مرتبط ارتباطا وثيقا بمستويات أعلى من الصراع الاجتماعي والعنف. يُمكن العثور على هذه العواقب في كل مكان بدءا من العنف الطائفي الذي تم التغاضي عنه ضمنيًا من قبل قادة الحكومة القومية الهندوسية في الهند إلى الإغلاق الجماعي للكنائس والمساجد في دولة الصين المُلحدة بشكل رسمي.

طالع المزيد

نقدم لكم ممثلة الرابطة عن أوروبا: إليسا ديبينيديتو

كتابة يوم

“إليسا” هي واحدة من الأعضاء المؤسسين لـلرابطة الدولية لصحفيي الدين، لذلك فهي تحمل تاريخ تجاربنا الجماعية معها، حيث تُتابع عملها مع أعضاء الرابطة جدد ، كما تقوم بتحديث موقعنا على شبكة الإنترنت، وتشارك في تنسيق المؤتمرات وإرسال الرسائل الإخبارية. في هذه الصورة، تظهر “إليسا” على بحيرة “كومو” شمال إيطاليا سنة 2012 ، أين تم إنشاء الرابطة من خلال تجمع عالمي للصحفيين في مركز يقع على طول شواطئ تلك البحيرة، وهي المُمثلة الإقليمية للرابطة في منطقة أوروبا. كما أصبحت واحدة من أفضل الأعضاء المعروفين في الفريق الأساسي للرابطة، لأنها هي المدير المُسيِّر ومُحرر الويب. لقد شاركت في جميع المؤتمرات الدولية للرابطة

طالع المزيد

نقدم لكم ممثلة الرابطة عن أستراليا: راشيل كوهن

كتابة يوم

“راشيل كوهن” هي الممثلة الإقليمية للرابطة عن أستراليا. تصفها صفحة ملفها الشخصي على موقع “ويكيبيديا” على النحو التالي:
“راشيل كوهن” كاتبة ومذيعة أسترالية تُقدِّم وتُنتِج برامج عن الدين والروحانيات على أمواج إذاعة “آي-بي-سي” الوطنية، بدءاً ببرنامج “التقرير الديني” وكذا برنامج “الدين اليوم”، ومنذ سنة 1997 ، تُقدم “راشيل” برنامجا تحت عنوان “روح الأشياء”. ولقد أنتجت “راشيل كوهن” أيضا أفلاما وثائقية تلفزيونية تحت عنوان “مخطوطات البحر الميت” (2000) وبرنامج “البوذية: الشرق والغرب” (2001). تُعتبر “راشيل” مُتحدِّثة مُداومة في الدين والروحانيات في أستراليا. وقد نشرت كتابين بعنوان: “المؤمنون الجُدد: إعادة تخيل الله” سنة 2003 و”هواجس غريبة في تاريخ العلوم والروحانيات” سنة 2007.

طالع المزيد

نُقدم لكم ممثلتنا الإقليمية عن الولايات المتحدة الأمريكية: بيغي فلاتشر ستاك

كتابة يوم

“بيغي فلاتشر ستاك”،هي الممثلة الإقليمية عن الولايات المتحدة لدى الرابطة الدولية لصحفيي الدين . صفحتها الشخصية في “سولت ليك تربيون” تقول عنها التالي:
تم توظيفها سنة 1991 لتغطية الأمور المتعلقة بالدين في ولاية “يوتا” الأمريكية ، ولا سيما تلك القضايا المتعلقة بالديانة “المورمونية” ، تحدثت “بيغي” عن المغفرة مع رئيس الأساقفة “ديزموند توتو”، وعن تجربتها في انتظار “الدالاي لاما” أين كاد أن يُغمى عليها من شدة الانتظار، ومارست شعيرة الصيام مع المسلمين خلال شهر رمضان، كما قامت بتغطية حوالي 50 مؤتمرًا سنويًا متتاليًا من مؤتمرات المورمن.

طالع المزيد

غلوبال بلوس: هل يمكن للكنيسة الكاثوليكية أن تتغير؟ البابا فرانسيس والطريق الطويلة والمتعرجة لتنشيط مؤسسة مضطربة

كتابة يوم

الفساد المالي والمعارك الداخلية، بالإضافة إلى بعض الرداءة في الإدارة، كانت قدعجَّلت استقالة البابا “بندكتس السادس عشر”، بالإضافة إلى حالات الاعتداء الجنسي التي خرجت إلى العلن. كل هذا وقف في طريق ما هو أهم: إعادة تنشيط نشر الإنجيل، الذي كان يتطلب منهجًا رعويًا جديدًا وفقًا للأزمنة والحساسيات الجديدة.

طالع المزيد